كم من مرة كادت الذكريات أن تقتلنا، كم مرة كادت مشاعرنا أن تمزقنا إلى أشلاء صغيرة، فسحقًا لتلك الآلام التي تجعل من حياتنا موتًا في كل لحظة.