قالوا: تحبّه.. قلت: ساكن فؤادي، قالو: يحبّك.. قلت: هذا سؤالي.