قالوا : تحبه ؟ قلت : ساكن فؤادي … قالو : يحبك ؟ قلت : هذا سؤالي