في كتبي، في أحلامي وفي صحوتي، إليك يا من يرتعش كياني من شدة الشوق إلى رؤياك فقط عند ذكر اسمك.