حتى القصايد في حسنك إحتارت لا قصيد ولا غزل يرضي جمالك.

حتى القصايد في حسنك إحتارت لا قصيد ولا غزل يرضي جمالك.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *