أتذكر تلك المرة التي أدرك قلبي فيها أنك لم تعد موجود، تلك المرة التي حطمت فؤادي، عندما سُئلت عنك فلم أجد إجابة مقنعة تبرر غيابك عني.

أتذكر تلك المرة التي أدرك قلبي فيها أنك لم تعد موجود، تلك المرة التي حطمت فؤادي، عندما سُئلت عنك فلم أجد إجابة مقنعة تبرر غيابك عني.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *